أخبار المكتب

هيئة المحامين ومستقبل جديد للمحاماة

الإثنين  02  ديسمبر  2021

قبل أسبوعين اصدر مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- قرارا يقضي بالموافقة على انشاء الهيئة السعودية للمحامين، ويعتبر هذا القرار بمثابة نقلة كبيرة لقطاع المحاماة في المملكة، والذي تلقاه المحامون بسعادة كبيرة بعد انتظار وشغف طويل، ويمثل هذا القرار توجه الدولة نحو إكمال إصلاح المنظومة القضائية بالمملكة وتطويرها، بعد الخطوات الكبيرة التي تم اتخاذها خلال العقد السابق والتي رسمت وجها كبيرا، لأسلوب التقاضي العادل في المملكة.

بلا شك ان هذا القرار سيساهم في تطوير مهنة المحاماة في المملكة، سواء من ناحية المعرفة او الممارسة، اضافة الى أنشطة الهيئة المختلفة والمتوقعة بان تأخذ حيّزا كبيرا في تقديم خدمات مضافة على قطاعات واسعة من المجتمع وعلى رأسها القضايا الاقتصادية، والتي من المتوقع ان تساهم هذه الهيئة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة بتحسين بيئة إجراءات التقاضي وقبل ذلك والاهم وهو الوعي الكافي بالمخالفات التجارية والتي قد تنصب فوائده بالدرجة الاولى على اُسلوب عمل المنشآت باقل ما يمكن من المخالفات وأعلى مستويات الشفافية.

لا شك ان هذا القرار لقي ترحيبا واسعا خاصة من القطاع الخاص والذي يعاني من شُح في المحامين المؤهلين والمستشارين القانونيين، والتي اصبحت الحاجة لهم في ازدياد متصاعد مع التوسع في الاعمال التجارية بمختلف أنواعها وكذلك الإجراءات الحاسمة التي تتبناها هيئة سوق المال وكون المملكة عضوا في منظمة التجارة العالمية وكذلك الاستثمارات الاجنبية الموجودة او التي تعمل الدولة على استقطابها، مما جعل من الثقافة القانونية لممارسة الاعمال اولوية قصوى على طاولة مجالس ادارات الشركات والملاك، والآن وبعد هذا القرار، سيكون هناك تفاؤل كبير برسم صورة جديدة للفكر والثقافة القانونية في ادارة المنظمات والأعمال بأسلوب الوقاية خير من العلاج.

على المسؤولين بالهيئة السعودية للمحامين- وهم في خطواتهم الاولى نحو تاسيس الهيئة واقرار انظمتها ووضع خطط العمل الخاصة بها للسنوات القادمة- ان يطلعوا على التجارب السابقة وخاصة تجربة الهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين وتجربة الهيئة السعودية للمهندسين، وذلك لما حققوه من نجاحات لافتة منذ تأسيسها وحتى تاريخه ومروا بتجارب عديدة، سواء محلية او عن طريق الاحتكاكات الدولية، وبالتالي فالجميع يتوقع ان تبدأ هيئة المحامين من حيث ما انتهى منه الآخرون، وان تبدأ بقوة خاصة اذا أخذنا في الاعتبار ان هيئات ونقابات المحامين في الدول الاخرى تعتبر من اقدم الهيئات تأسيسا وبالتالي علينا ان ننقل تجارب الدول الناجحة بما ينسجم مع ثقافة وانظمة دولتنا العزيزة.

أتوقع شخصيا من الهيئة سرعة التعاون مع الجامعات السعودية وكليات القانون تحديدا في رسم خارطة طريق تعليمية واضحة المعالم لخريجين تخصص القانون وخاصة ادخال اللغة الانجليزية كعنصر أساسي لتعليم هذا العلم لما له من ارتباط واضح بأعمال القطاع الخاص، كذلك برامج التدريب ومواصلة التدريب المستمر لضمان مستوى المعرفة والتأهيل المطلوب من قبل المحامين، والاهم من ذلك عقد الندوات والمنتديات والمؤتمرات بشكل مستمر وفي جميع ارجاء المملكة لبحث هموم ومعوقات ومن اجل تطوير هذا القطاع، وأود ان اذكر ان مبدأ العمل وفق رؤية الشراكة مع الجهات ذات العلاقة سيحسم نجاح عمل ومسيرة الهيئة من عدمها، وختاما نسال الله التوفيق للعاملين في هذا القطاع والقائمين عليه.

أضف تعليق

جديد المكتب

هيئة المحامين ومستقبل جديد للمحاماة المزيد

منح عضوية «هيئة المحامين» لجميع المحامين المرخصين في العام الأول المزيد

د. عبدالعزيز العبداللطيف و أهداف هيئة المحامين المزيد

تواصلكم يسعدنا

8000440333

00441618366739

8000440333

info@bandr.com

تغريدات تويتر

استطلاع الرأي

ما رأيك بالخدمات التي يقدمها الموقع للزوار الكرام

عملاؤنا المميزون